للمناقشة ...

بإمكانكم مناقشة ما اطرح و التفاعل معه وتبادل الآراء على حسابي بتويتر alfargad@

السبت، 19 مارس، 2011

شكراً السستاني ، سحقاً المدرسي ... !

" السيد السستاني يدعو المعارضه البحرينية والحكومه للحوار لحل الازمه والبعد عن العنف " كلنا طالعنا هذا المانشيت بصيغه المختلفه على الصحف يوم امس للسيد السستاني المرجع الشيعي الكبير ويكاد يكون الاكبر لدى الشيعه ،  تصرف حكيم من شخص كنت ولازلت اختلف معه في دوره داخل العراق ولكني هنا اتفق معه لأنه درس المعطيات ووفقها اصدر فتواه او توصيته بالاصح للمعارضه و الحكومه بالبحرين .

وعلى النقيض من السستاني هذا المرجع الكبير واللذي بالمناسبه لم يكن سيضره لو افتى بحرق البحرين لأنه بالعراق محمي بأغلبية شيعية بالجنوب هنالك لكنه افتى بما يمليه عليه الواقع والضمير لأنه خاف على مصير الشيعه بالبحرين وحسبها صح ، على النقيض منه ظهر لنا القزم المدرسي واللذي هو بالمناسبه مقيم بالكويت ليفتي بكفر حمد آل خليفه ملك البحرين و وجوب خلعه وكأنه ولي الله في خلقه يخلع هذا ويزكي ذاك ، هذا التافه لم يحترم قوانين البلد التي يقيم فيها بل تجاوز ايضاً الأدب والعرف وتهجم على دولة شقيقه و عضوه بمجلس التعاون ، لذا ارجو من وزارة الداخلية الغاء اقامته وترحيله من البلد والبلد ليست بحاجه لامثاله فليس عالم ذره وليس طبيب " فلته " ليس الا مخبول مرسول من طهران مع اكسسواراته من عمامه وغيرها ليهدم البيت الخليجي من الداخل وكما ابعدتم العريفي لانه شتم السستاني ابعدوا هذا القزم لأنه شتم ليس مرجع في العراق او في باكستان بل كفر رئيس دوله خليجية شقيقه وهو مقيم هنا ...



********

لاحظت ان الاحداث الدرامية التي تتابعت في البحرين والتي لا يختلف اثنين على انها منظمه بدقه من بعض الحمقى من اقطاب المعارضه مثل اقتحام الجامعه والمستشفى كلها حدثت بعد عودة المشيمع و البقية من الخارج بعد عفو اصدره الملك عن كل المتهمين والمعتقلين السياسين والمشيمع بالمناسبة كان متهم برئاسة خلية ايرانية بالبحرين وقد تم ضبطها من قبل جهاز امن الدوله وصدرت بحقه احكام قبل ان يهرب ومن ثم عاد عقب العفو بعد الأحداث اللأخيرة ولما عاد هذا المهووس كانت الحكومه قد خفضت جناحها من الذل للمعارضه و  وعدت بإصلاحات وسحبت الجيش .

الا ان جيفارا القرن الواحد والعشرين اصر على ان يقلب الوضع على رأسه وعلى رأس الشيعه هنالك وأرسل الشباب للتخريب ليحصل ما لم يكن بالحسبان ، فكان ان انتبهت الحكومه للحقيقه انه هو وزمرته من قادة التخريب هم من هم وراء ذلك فشرعت في اعتقالهم عسى ان يزول شرهم

*********

نقطه اخرى ارجو من الأخوان التفريق بين الشيعه العرب وغير العرب اللذين بعضهم أشد منا كرهاً لتصرفات إيران التي تسيئ للمذهب وبين أولئك الذين خدعوا بولاية الفقيه وباتوا يسبحون بها آناء الليل و أطراف النهار مثل جيفارا القرن الجديد و القزم المقيم ...

*********


ان من يلاحظ ما فعلته الحكومات بالمنطقه التي لم تثر شعوبها بعد ، لشعوبها من ترضيات و تعديلات او تلك الحكومات التي عملت شعوبها لها " تهويشه " كما تقال بالعامي  أو تلك الحكومات التي ثارت شعوبها ثورات بارده ، يتذكر المثل البدوي "" الذل حلاب البقر ""

والذل اي الخوف بمعنى أن البقره تدر الحليب في اسخى حالاتها عندما تكون خائفه ... !!



ليست هناك تعليقات: